عدن| هل نجح العليمي في تحييد أبرز سواعد الزبيدي..!

4٬800

أبين اليوم – عدن 

نجح رشاد العليمي، رئيس المجلس الرئاسي الموالي للتحالف باليمن، الاثنين، بتحييد أهم أوراق الانتقالي في معركته جنوباً.

واصدر العليمي قرار بتعيين محمود الصبيحي وزير الدفاع الأسبق في حكومة هادي مستشاراً لشؤون الدفاع والأمن.

وكان العليمي قام قبل يومين بتكريم الصبيحي بدرع “سبتمبر” مع أن الشهر مايو الذي يصادف ذكرى الوحدة اليمنية.

ومع أن العليمي أثار ضجة بخطوته هذه إلا انه هدف لعدم إثارة ردود أفعال الانتقالي مع تقربه من أبرز الشخصيات التي ظل رئيس الانتقالي يقدمها بجانبه كرمز لأهم ثقل اجتماعي وقبلي في باب المندب.

وقرار تعيين الصبيحي ضمن خطة للعليمي هدفت لتحييد الشخصيات الاجتماعية والسياسية المؤثرة في المشهد جنوباً وابقائها بعيداً عن الانتقالي الذي يحاول حشد أكبر قدر من القيادات لدعم مشروع الانفصال أو ما يسميه بـ”استعادة الدولة الجنوبية”.

ويعد القرار ضربة قوية للزبيدي شخصياً خصوصاً وان الصبيحي من الشخصيات الجنوبية المعتدلة والمرشحة لتولي زمام القيادة جنوباً في ظل مساعي إزاحة الانتقالي وقياداته المحسوبة على الامارات من المشهد جنوباً.

يذكر أن السعودية والعليمي كانا نجحا قبل إصدار القرار الأخير من تقليص نفوذ الانتقالي في  المناطق المطلة على باب المندب والتي تعد موطنا للصبيحة عبر نشر قوات “درع الوطن” مقابل سحب فصائل الانتقالي.