عدن| في بيان رسمي.. الحراك الثوري يبارك الإنتفاضة الشعبية ويدعو لمزيد من التصعيد لاقتلاع قوى الفساد..!

4٬795

أبين اليوم – عدن  

أعلن مجلس الحراك الثوري الجنوبي مباركته للانتفاضة الشعبية في عدن التي انطلقت منذ أيام وما زالت تتصاعد وذلك تنديداً بتدهور كافة الخدمات الأساسية لاسيما الانقطاعات الطويلة لخدمة الكهرباء التي تحدث في ظل صيف ساخن أثقل كاهل المواطنين.

كما ندد الحراك في بيان  بقيام المجلس الانتقالي الموالي للإمارات بإطلاق الرصاص على المحتجين.

ودعا الحراك إلى مزيد من التصعيد لاقتلاع قوى الفساد التي تعبث بعدن وتعيق النهوض بأوضاعها الخدماتية المزرية في ظروف تذهب فيها الإيرادات المالية للمدينة إلى جيوب قوى الفساد والعبث وسلطات الأمر الواقع التي تمارس من خلال تعطيل خدمة الكهرباء تعذيب المواطنين بشكل عبثي يمثل ابشع انتهاك لحقوق المواطنين.

كما دعا الحراك الثوري إلى مزيد من التصعيد للإحتجاجات في عدن كسبيل وحيد لانتزاع الحقوق.

نص البيان:

يتابع مجلس الحراك الثوري الجنوبي تصاعد حركة الاحتجاجات الشعبية الواسعة في العاصمة عدن التي انطلقت منذ ايام وما زالت تتصاعد وذلك تنديداً بتدهور كافة الخدمات الأساسية لاسيما الانقطاعات الطويلة لخدمة الكهرباء التي تحدث في ظل صيف ساخن أثقل كاهل المواطنين.

وعليه فإن مجلس الحراك الثوري الجنوبي يؤكد تأييده الكامل ومباركته للانتفاضة الشعبية في عموم العاصمة عدن ويدعو إلى مزيد من التصعيد لاقتلاع قوى الفساد التي تعبث بعدن وتعيق النهوض باوضاعها الخدماتية المزرية في ظروف تذهب فيها الإيرادات المالية للمدينة إلى جيوب قوى الفساد والعبث وسلطات الأمر الواقع التي تمارس من خلال تعطيل خدمة الكهرباء تعذيب المواطنين بشكل عبثي يمثل ابشع انتهاك لحقوق المواطنين.

إن مجلس الحراك الثوري الجنوبي يحيي صمود أهالي عدن وانطلاق انتفاضتهم الباسلة لاستئصال رموز الفساد والعبث ولإعادة الاعتبار لمدينتهم التي تعبث فيها ادوات الإحتلال السعودي الإماراتي البغيض.

ويندد مجلس الحراك الثوري الجنوبي بشدة بإطلاق ميليشيات المجلس الانتقالي الرصاص الحي على تظاهرات المواطنين المحتجين المطالبين بحقوقهم الخدماتية المشروعة ويعتبر تلك الممارسات تعديا سافرا على حقوق الإنسان ويطالب المنظمات الحقوقية المحلية والدولية إلى إدانة ميليشيات الانتقالي إلى تعمل على قمع إحتجاحات المواطنين السلمية محملاً سلطات الأمر الواقع التابعة للاحتلال السعودي الإماراتي المسؤولية الكاملة عن تفاقم أزمة الكهرباء وتدهور كافة الخدمات الأساسية المرتبطة بحياة أهالي عدن.

ويهيب مجلس الحراك الثوري الجنوبي بجميع احرار وحرائر عدن والشخصيات الاعتبارية والاجتماعية والثقافية والشبابية والرياضية ومنظمات المجتمع المدني إلى رص الصفوف والمشاركة الفاعلة في الاحتجاجات الشعبية والتصعيد إلى الانتفاضة الواسعة الشاملة كسبيل وحيد لانتزاع كافة الحقوق الخدماتية والمعيشية والاقتصادية والإنسانية وتمكين الخبرات والكفاءات من أبناء عدن إدارة مدينتهم وتحمل المسؤولية القيادية على كافة المستويات والإدارات والمناصب وهو حق مشروع للخروج من وضع الأزمات والنهب والسلب والفوضى المدمرة التي تشهدها عدن من سنوات.

صادر عن:
مجلس الحراك الثوري الجنوبي