أبرز مشايخ الصبيحة يكشف الأسباب الحقيقية لخلافات طارق والخرج ويصفها بـ“الانتقامية“..!

126

أبين اليوم – خاص

كشف أبرز مشايخ قبائل الصبيحة، كبرى القبائل المنتشرة في باب المندب، الأربعاء، الأسباب التي فجرت المواجهات بين طارق صالح، قائد الفصائل الموالية للإمارات، وحليفه القبلي في المخا، زيد الخرج.

يأتي ذلك مع إحتدام المواجهات في المخا وسط توقعات باتساع رقعتها.

وقال الشيخ خالد العزيبي في تسجيل صوتي تداوله ناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي  بأن طارق صالح طلب زيد الخرج، الذي يمثل أبرز مراكز النفوذ في المخا بإخراج تظاهرات شعبية مؤيدة للمكتب السياسي الذي اشهره طارق مؤخراً في المخا..

ويحاول من خلاله تأطير ميلشياته سياسياً إستعداداً للمرحلة المقبلة، لكن الخرج  قدم طلبات لطارق منها تحسين الخدمات للمواطنين  ما أثار حفيظة طارق الذي اتهمه العزيبي بعدم المبالاة بحياة المواطنين الذين يتجرعون الويلات في مناطق سيطرته..

ودفعه لشن ما وصفها العزيبي بـ”حملة انتقامية” ضد الخرج عبر إقتحام منازله ومنازل أسرته وتحطيم السيارات الخاصة به وممتلكاته الخاصة مستشهداً بعدم إعتقال قوات طارق للخرج المتواجد حالياً في المخا.

واعتبر العزيبي الهدف من مهاجمة الخرج  اضعافه بغية كسره نظراً لما يشكله من ثقل إجتماعي يخشى طارق أن يؤثر خلال الفترة المقبلة.

ودعا العزيبي أبناء تهامة والصبيحة لمساندة الخرج كون سقوط الخرج يعني بسط طارق لنفوذه على بقية مناطق الساحل الغربي التي لا تتمتع بمراكز قوى شبيهة بالخرج.