أبين.. منع عرض عسكري يفجر خلافات داخل فصائل هادي.. ويعمق فجوة الخلافات بين هادي ونائبه..!

158

أبين اليوم – خاص 

شهدت مدينة شقرة، أبرز معاقل قوات هادي في محافظة أبين جنوب اليمن ، السبت، توتر جديد بين  قوات هادي عقب منع عرض عسكري كانت  تعد فصائل للإصلاح لإقامته ضمن تحركاتها الاستفزازية لتفجير الوضع مع المجلس الإنتقالي.

مصادر محلية أفادت بأن توتر يسود معسكرات  فصائل هادي وينذر بمواجهات بينهما وذلك عقب إفشال سند الرهوة قائد قوات هادي المتوقع عودتها إلى عدن تحت مسمى “اللواء الأول حماية رئاسية” عرض عسكري كان يعد عبدالله الصبيحي قائد اللواء 39 مدرع ولؤي الزامكي قائد اللواء الثالث حماية رئاسية لإقامته تحت مسمى “القوات الأمنية”..

وذلك بهدف الضغط على اللجنة السعودية السماح بدخول قوات الأمن الخاصة والأمن العام إلى مدينة زنجبار، المركز الإداري لأبين، لكن الرهوة وجه بوقف العرض في لحظاته الأولى وتم افشاله وهو ما أثار حفيظة الصبيحي والزامكي المقربان من علي محسن واللذان انقلبا في وقت سابق على الرهوة المحسوب على نجل هادي.

ومن شأن التطورات الأخيرة تعميق فجوة الخلافات بين هادي ونائبه وتعزيز النزعات المناطقية في صفوف قواتهما جنوب اليمن.