قناة العالم: اليمن حجة على المسلمين في إحياء ذكرى الرسول الأمين ..!

3٬745

أبين اليوم – إستطلاع

صعد الى مرحلة الترند اليمني وسم (#اليمن_حجة_على_المسلمين) صاحبه وسمان متداولان بالمناسبة هما وسم (#المولد_النبوي_الشريف 1443هـ) ووسم (#ربيع_الأنوار).. ذلك تمجيدا بذكرى ولادة سيد الكائنات نبينا محمد (صلى الله عليه وآله).

الوسومات المذكورة جاءت بمناسبة احتفاء اليمنيين بذكرى المولد النبوي الشريف، حيث نظمت صنعاء وتحديداً حكومة الإنقاذ الوطني يوم الأحد الماضي احتفالاً ثقافياً وفنياً احتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف، قال فيه رئيس حكومة الإنقاذ الدكتور عبدالعزيز بن حبتور: لو حافظ المسلمون على خط الرسول محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) لما حصل هذا التراجع للأمة على مستوى العالم.

أضاف بن حبتور: شرف لنا في حكومة الإنقاذ الاحتفال بمولد الرسول الخاتم محمد وشرف لنا كيمنيين تضحياتنا من أجل الإسلام المحمدي.

وتابع بن حبتور: نقاوم لسبع سنوات دولاً عظمى أرادت كسر إرادة اليمنيين وسرقة الكرامة وحقوق الشعب اليمني، مشددا على أن التضحيات في الجبهات تؤكد صوابية ثقة رسول الإسلام في اليمنيين لصون وبقاء الإسلام.

كما نظّمت قيادة وزارة الدفاع اليمنية ورئاسة هيئة الأركان العامة في صنعاء، فعالية خطابية بذكرى المولد النبوي الشريف تحت شعار “أشداء على الكفار”، اشار خلالها نائب رئيس هيئة الأركان العامة، اللواء الركن علي حمود الموشكي، إلى أهمية الاحتفاء بذكرى المولد النبوي للتعبير عن مدى الارتباط والإجلال والتعظيم للنبي الكريم (صلى الله عليه وآله وسلم).

وتطرّق الموشكي إلى ما حملته الرسالة المحمّدية من رحمة وخير للبشرية، وقِيم ومبادئ إنسانية جعلت الشعب اليمني يستقبل ذكرى مولده بلهفة وشوق ويحييها بروحية المؤمن المحبّ والصادق، مؤكدا على السير على نهجه القويم، وسيرته العطرة التي يستمد الجميع منها أسمى وأعظم القيم النبيلة والصبر والثبات والصمود في مواجهة الأعداء ومواصلة خوض المعركة المصيرية.

كما حثّ نائب رئيس هيئة الأركان، مدراء الدوائر والقيادات العسكرية على التفاعل، لإحياء وإبراز هذه المناسبة على مستوى الدوائر والوحدات العسكرية، فيما تناول مدير دائرة التوجيه المعنوي العميد يحيى سريع، دلالات إحياء ذكرى المولد النبوي في حياة الأمّة ووجوب الفرحة بها امتثالا لقوله تعالى “قُل بفضْل اللهِ وبرحمتِه فبِذلك فليفرَحوا هوَ خيرٌ ممّا يجْمعُون”.

وقال: “نحن في القوات المسلحة نحيي ذكرى المولد النبوي، بطريقتنا الخاصة في جبهات العزة والكرامة، تصدياً لتحالف العدوان ومرتزقته ودفاعاً عن الأرض والعرض والسيادة”، مضيفا ”نحيي هذه المناسبة المباركة لنستلهم منها كيف كان رسول الله قائداً عسكرياً حكيماً، قاد المعارك، ورسم الخطط، وهزم جيوش الفرس والروم، لنقتديَ بنبينا الكريم في جهاده، وتحرّكه، ونسير على نهجه الجهادي، دفاعاً عن الدّين وعن أمّة الإسلام”.

وأوضح العميد سريع أن “احتفال الشعب اليمني بذكرى المولد النبوي في الساحات يرافقها احتفاء المرابطين بهذه المناسبة، بطريقتهم الخاصة في مختلف ميادين الجهاد وجبهات المواجهة مع الأعداء”.

وتخللت الفعالية، بحضور مساعدي وزير الدفاع للموارد البشرية اللواء الرُّكن علي الكحلاني والتكنولوجيا اللواء الركن أبو بكر الغزالي، وعدد من رؤساء الهيئات ومدراء الدوائر والكليات والقيادات العسكرية والضباط، قصيدة للشاعر صقر اللاحجي، وفقرة إنشادية لفرقة أنصار الله.

كما قدّمت فرقة 21 سبتمبر أوبريتاً فنياً بعنوان “أشرق الكون”، عبّرت الفقرات عن عظمة ذكرى المولد النبوي، وأهمية الإحياء والاحتفاء بها وإعطائها حقها من التعظيم والاهتمام والتبجيل.

الوهابية ومحاولاتهم طمس الاحتفال بالمولد النبوي الشريف:

لا يخفى ان هناك جماعة محسوبة على المسلمين تعمدت طمس ذكر رسول الله (صلى الله عليه وآله) كمرحلة اولى لطمس معالم الدين الاسلامي وتشتيت المسلمين.. من هنا تأتي اهمية احياء ذكرى مولد الرسول الاعظم من قبل صنعاء وتحديداً من قبل حكومة الإنقاذ الوطني، في محاولة معاكسة لما ذهب اليه النهج التكفيري الوهابي.

اذا نظرنا في أدلة الوهابية حول احتفال النبي و الائمه عليهم الصلاة والسلام تجد انهم يحرمون الاحتفال ويقولون انه بدعة وعامله كافر ومشرك والنبي (صلى الله عليه واله) لم يفعل الاحتفال في مولده و الصحابة لم يفعلوا والحال ان الوهابية عندهم اسبوع محمد بن عبد الوهاب وعيدهم الوطني لم يقولوا عنه بانه بدعة وانه عيد مبتدع لم يفعله ارسول ولا الصحابة او ما شاكل ذلك.

انظر الى فتاواهم الي العيد الوطني في السعوديه ومرور كذا سنه على حكومة ال سعود ويقرون بان الاحتفال باليوم الوطني جائز شرعاً، وواجب وطني.. وهو يوم تنتشر في المفاسد والاختلاط والسفور والعلاقات اللااخلاقية في الشوارع والحفلات الماجنة.

واما في اليمن فيحتفل اليمنيون منذ مئات السنين في كل عام بمولد الرسول الأعظم وخاتم الأنبياء محمد (صلى الله عليه وآله)، كحدث استثنائي في حياتهم، لما له من تأثير كبير في وجدانهم الروحي والديني من تجديد للقيم الدينية والأخلاقية والثورية التي جاء بها رسول الله.. وتختلف مراسم الاحتفالات الشعبية بالمولد النبوي في البلد من محافظة إلى أخرى، إذ تبدأ من مطلع شهر ربيع الأول إلى نهايته..

وذلك بإقامة مجالس تنشد فيها قصائد مدح الرسول، وتقرأ الدروس من سيرته وشمائله، ويقدم فيها الطعام والحلوى.. وبالرغم من تراجع الاحتفالات بالمولد النبوي الشريف في العقود الأخيرة، مع انتشار الوهابية في البلد، إلا أنه ظل أحد أهم المراسم الدينية التي صنعت إرثاً ثقافياً وفنياً وتاريخياً في البلاد.

المصدر: العالم