محاولة سعودية بائسة لتغذية حربها على اليمن في جلسة لمجلس الأمن..!

329

أبين اليوم – خاص

قاطع مندوب السعودية في الأمم المتحدة، عبد الله المعلمي، الأربعاء، جلسة لمجلس الأمن الدولي بشأن فلسطين بكلمة خصصها للهجوم على اليمن وطالب المجتمع الدولي بدعم بلاده في حربها التي تدخل عامها السابع في مارس المقبل.

وطالب المعلمي بوقوف دولي مع بلاده ضد من وصفهم بـ “الحوثيين” والذين حملهم تداعيات “الكارثة الإنسانية” التي تسببت بها الحرب التي تقودها السعودية منذ العام 2015.

وتحاول السعودية من خلال المقاطعة للجلسة التي خصصت للقضية الفلسطينية إبعاد الأنظار عن الدور الإسرائيلي التخريبي في المنطقة من ناحية وإظهار الفزاعة الإيرانية لإخفاء دور بلاده التوسعي في المنطقة ايضا.

وتأتي كلمة المعلمي الذي تقود بلاده منذ اكثر من نصف عقد حرباً ضروساً وحصاراً على اليمن، عشية تحركات دولية للدفع بعملية سلام شامل في اليمن وهو ما يشير إلى أن الرياض لا تزال تقاوم كافة المساعي لانهاء المعاناة في اليمن.