ليندركينغ يعيد المفاوضات اليمنية إلى نقطة الصفر..!

112

أبين اليوم – خاص

اعاد المبعوث الأمريكي إلى اليمن، تيم ليندركينغ، الأربعاء، المفاوضات بشأن الدفع بعملية سلام في اليمن إلى نقطة الصفر.

جاء ذلك خلال لقاء جمعه بوزير خارجية هادي، احمد عوض بن مبارك.

وقال ليندركينغ وفق ما نقلت عنه وسائل إعلام سعودية وأخرى تابعة لهادي أن على من وصفهم بـ”الحوثيين” وقف ما وصفه بهجماتهم مقابل البدء بعملية سلام في اليمن.

ومن شأن هذه الخطوة القضاء على ما وصفه وزير الخارجية الأمريكي في تصريح سابق  بإنجازات على خطوات السلام في اليمن.

وكان رئيس وفد صنعاء محمد عبدالسلام قال أن الجانبان الأمريكي والسعودي يساومهم على  الملف الإنساني مقابل أجندة عسكرية وسياسية.

وتشترط السعودية وقف الهجوم على مأرب والهجمات الجوية على أراضيها مقابل رفع جزئي للحصار عبر ما وصفته بمبادرتها تخفيف القيود على حركة الملاحة البحرية والجوية في مناطق سيطرة قوات صنعاء..

لكن صنعاء وعلى لسان أكثر من مسؤول رفضت مقايضة الملف الإنساني الذي تعتبره حق شرعي للشعب اليمني مقابل ملفات عسكرية وسياسية.

وجاءت تصريحات ليندركينغ عقب يوم على وصوله الرياض قادماً من مسقط في زيارة تعد الثانية من نوعها خلال أيام في إطار مساعي الدفع بعملية السلام التي تعيقها السعودية وتحاول أمريكا الاستفادة منها للدفع بمبادرة خاصة بها.