إستطلاع للرأي يظهر تقلّص الفارق بين نتنياهو وساعر..!

66

أبين اليوم – متابعات

أظهر إستطلاع للرأي نشر الخميس، تراجع عدد مقاعد حزب “ليكود” برئاسة رئيس الوزراء الإحتلال بنيامين نتنياهو، فيما عزز حزب “تيكفا حدشا” (أمل جديد) برئاسة غدعون ساعر، من عدد مقاعده على حساب القواعد الانتخابية لحزب “ليكود”.

ووفقاً للاستطلاع الذي نشرته صحيفة “جروزالم بوست” العبرية، فإن حزب ساعر عزز من قوته الإنتخابية على حساب حزب الليكود بعد إعلان الوزير زئيف إلكين إستقالته من حكومة نتنياهو، وانشقاقه عن الليكود والانضمام إلى حزب ساعر، بحيث تقلصت الفوارق بين الحزبين لثلاثة مقاعد، فيما تزداد الفرص لتشكيل حكومة من دون نتنياهو والليكود.

ويظهر الإستطلاع أنه لأول مرة يسجل حزب الليكود تراجعاً جوهرياً بحصوله على 25 مقعداً، بينما حزب “تيكفا حدشا” سيحصل على 22 مقعدا بحال أجريت الإنتخابات اليوم.

بينما سيحصل حزب “يمينا” برئاسة نفتالي بينت، الذي أعلن عن التنافس على رئاسة الحكومة على 15 مقعدا، كما سيحصل حزب “يش عتيد” على 15 مقعدا، بينما القائمة المشتركة 11 مقعدا.

ويظهر الإستطلاع حفاظ الأحزاب الحريدية على قوتها، بحيث يحصل “شاس” على 8 مقاعد و”يهدوت هتوراة” 7 مقاعد، كما “يسرائيل بيتنو” برئاسة أفيغدور ليبرمان سيحصل على 7 مقاعد، وحزب ميرتس 6 مقاعد، بينما يواصل حزب “كاحول لافان” برئاسةبيني غانتس بالانهيار بحصول على 4 مقاعد فقط.

وتأتي هذه المعطيات الأخيرة في أعقاب حل برلمان الاحتلال (كنيست) الليلة قبل الماضية والتوجه لانتخابات هي الرابعة خلال عامين، وكذلك قرار ساعر بالانفصال عن حزب الليكود وتأسيس حزب جديد، وانشقاق العديد من أعضاء الليكود عن الحزب، والانضمام لحزب ساعر الجديد كان آخرهم وزير التعليم زئيف الكين.

ويظهر الإستطلاع أن توزيع المقاعد يؤثر بشكل جوهري على المعسكرات، بحيث أن المعسكر المعارض لنتنياهو يعزز من قوته وعدد مقاعده ما يعزز فرصه لتشكيل الحكومة بدون نتنياهو.

بينما المعسكر الداعم لنتنياهو (الليكود وشاس ويهدوت هتوراة)، سيتراجع وسيحصل على 40 مقعدا فقط، بعد أن منحته استطلاعات الرأي قبل أيام 46 مقعداً. بدون “يمينا” الذي سيحصل على 15 مقعداً.

المصدر: العالم