عدن| ما دلالة القرار المفاجئ لإقالة يسران المقطري من قيادة مكافحة الإرهاب وفي هذا التوقيت..!

4٬959

أبين اليوم – عدن 

قرار  شلال شايع المفاجئ في إقالة يسران المقطري قائد جهاز محاكفة الإرهاب من منصبه نهائياً وتعيين أبو خطاب بدلاً عنه يشير إلى تصفية المقدم عشال بعد اختطافه في عدن.

مراقبون رجحوا بأن القرار اتخذ بعد التأكد من تصفية علي عشال، موضحين أنه كان بالإمكان إطلاق سراحه والاعتذار له وتسوية القضية بدلاً من إقالة يسران المقطري وهروب سميح النورجي بعد إطلاق سراحه من السجن بضمانة من المقطري.

وفي السياق قال الناشط صقر عبادي:- لمن يتسائل عن موقف اللواء شلال علي شايع: رئيس جهاز مكافحة الإرهاب، في قضية عشال الجعدني شلال شايع من أول لحظه وهو متابع للقضية وعلى تواصل بشكل مباشر مع أسرة عشال الجعدني، وكذلك وجه بإيقاف قائد جهاز المكافحة بالعاصمة عدن يسران المقطري عن العمل نهائياً، وتكليف ابو خطاب ليقوم بمهام جهاز مكافحة الإرهاب بعدن..

واللواء الركن شلال شايع موقفه ثابت بهذه القضية وعلى تواصل بشكل مباشر مع أسرة عشال من أول لحظه.

وكانت قبائل أبين أمهلت الانتقالي 4 أيام لإطلاق سراح المقدم عشال والكشف عن مصيره الغامض بعد عملية مداهمة قام بها أمن أبين بصفة انفرادية والقبض على 8 متهمين باختطافه في الممدارة حيث أسفرت العملية عن مقتل مرافق مدير أمن أبين مشعل الكازمي.

وتكشف قضية عشال بأن عدن يحكمها جماعات وعصابات كل منها تسعي لفرض نفسها.

 

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com